كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

مجلس الشعب يبدأ أعمال دورته الـ 12

بدأ مجلس الشعب اليوم الثلاثاء 7 أيار 2024 أعمال جلسته الأولى من الدورة العادية الثانية عشرة للدور التشريعي الثالث برئاسة حموده صباغ رئيس المجلس، وحضور رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس، وعدد من الوزراء.

وأكد صباغ في كلمة له أن العمل في مجلس الشعب والحكومة عمل متكامل، كل حسب دوره ووظيفته ومهامه واختصاصاته نحو تحقيق هدف واحد مشترك هو المتابعة الجادة لقضايا الوطن والمواطن وتأمين متطلبات الشعب السوري الوفي وتعزيز مقومات صموده وتصديه لأصعب التحديات، في ظل الحصار والعقوبات الاقتصادية الجائرة المفروضة علينا منذ سنوات طويلة.

وشدد صباغ على الاستمرار في بذل المزيد من الجهد والعمل البناء لتحقيق الأهداف تجاه الوطن الذي يستحق الكثير وفي سبيل بلوغ الأفضل ووفق الإمكانات المتاحة في ظل توجيهات السيد الرئيس بشار الأسد.

وتوجه صباغ بتحية الفخر والاعتزاز إلى رجال الجيش العربي السوري البواسل والإكبار والإجلال لأرواح الشهداء الأبرار وبتحية الوفاء والولاء للسيد الرئيس بشار الأسد، مجدداً باسم المجلس الوعد والعهد على مضاعفة العمل الدؤوب لاستكمال مسيرة النصر والإعمار لسورية الجديدة المتجددة.

من جانبه، قدم رئيس مجلس الوزراء عرضاً حول ما نفذته الحكومة خلال الفترة الماضية، وتواصل العمل على تنفيذه في مختلف القطاعات الاقتصادية والخدمية والتنموية أكد فيه حرص الحكومة على وضع مجلس الشعب بصورة أهم عناوين وأولويات العمل الحكومي الحالي، إضافة إلى أهم المؤشرات الكمية حول مخرجات عمل الوزارات والجهات العامة في ضوء المتابعة الدقيقة من السيد الرئيس بشار الأسد.

وأشار المهندس عرنوس إلى أن الحكومة تتابع بناء المنظومة الوطنية التشريعية والقانونية والتنظيمية والمؤسساتية للمشاريع الاستثمارية بكل شرائحها الكبيرة والمتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر باعتبار أن هذه المشاريع هي الحامل الرئيس لملف الإنتاج الوطني والذي يمثل بدوره الخيار الأمثل لتعزيز وتمكين النشاط الاقتصادي والاجتماعي الوطني، إضافة إلى إجراء إعادة صياغة لبنية رسم السياسات ومستويات التخطيط في الحكومة بالاستناد إلى منهجية عمل واضحة تحدد أدوار واختصاصات الجهات المعنية برسم السياسات العامة اقتراحاً وإقراراً وتنفيذاً، وبما ينسجم والأحكام الدستورية ذات الصلة.

وقال المهندس عرنوس: “يعد هذا التوجه خطوة متقدمة على طريق تمكين الاعتماد على التخطيط العلمي والمنهجي المبني على أسس واضحة، وكذلك على مؤشرات دقيقة تساعد كلا من السلطتين التنفيذية والتشريعية على تتبع إقرار وتنفيذ السياسات والخطط العامة”.

وأكد المهندس عرنوس متابعة موضوع موسم القمح زراعة وحصاداً واستلاماً لارتباطه بموضوع الأمن الغذائي، وتثبيت المزارعين والفلاحين في أراضيهم، حيث حددت الحكومة سعر القمح للموسم الحالي بـ 5500 ليرة سورية للكيلو غرام الواحد، وهو سعر مجز ومناسب جداً للفلاحين، وأنه تم تحديد السعر بالتنسيق مع الاتحاد العام للفلاحين واتحاد غرف الزراعة وكل الشركاء المعنيين بهذا الموضوع.

مجلس الوزراء يوافق على تنفيذ أعمال المرحلة الثانية من مشروع المقسم الشرقي لشاطئ الكرنك في طرطوس
القيادة المركزية لحزب البعث: الإقبال على صناديق الاقتراع في انتخابات مجلس الشعب مسؤولية وطنية
من ضمنها إجراء العملية الانتخابية لمجلس الشعب بالشكل الأمثل.. مجلس الوزراء يناقش موضوعات عدة خلال جلسته الأسبوعية
خلال جلسة استثنائية.. مجلس الوزراء يناقش توجهات وملامح الوظيفة العامة
برعاية أبو سعدى.. نقابة المحامين تعقد مؤتمرها السنوي
مجلس الشعب يوافق على منح الإذن في الملاحقة القضائية بحق عدد من أعضائه
مجلس الوزراء يدعو المواطنين حاملي بطاقات الدعم الإلكترونية إلى فتح حسابات مصرفية
مجلس الشعب يناقش أداء وزارة التربية… المارديني: العمل على إعداد مشروع قانون خاص بالمعلمين
مجلس الشعب يقر مشروع قانون إحداث وزارة الاتصالات وتقانة المعلومات
مع حلول عيد الأضحى.. الداخلية تدعو إلى الامتناع عن إطلاق العيارات والألعاب النارية
مجلس الوزراء يناقش صكاً تشريعياً يجيز تعيين الخريجين الأوائل في الجامعات كمدرسين
وزارة السياحة تنضم إلى منظومة الخدمات الإلكترونية
مجلس الشعب يقر مشروع قانون التشدد في عقوبات سرقة مكونات شبكات الكهرباء والاتصالات
مجلس الوزراء يناقش العملية الامتحانية ويتابع ملف الحجاج السوريين
البرلمان العربي يدعو لوقف العدوان المتواصل على قطاع غزة