كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

المقابر تضع سعد في أزمة.. وثمة من يكشف التفاصيل

واجه حفل الفنان المصري أحمد سعد، المقام داخل إحدى الجامعات، انتقادات واسعة جراء الموقع الذي جرى فيه إحياء الفعالية.

وأحيا أحمد سعد قبل يومين، حفلاً غنائياً داخل جامعة النهضة بمحافظة بني سويف جنوب العاصمة المصرية القاهرة، في فعالية حظيت بحضور كبير من جانب الطلاب.

ورغم سير الأمور على ما يُرام، تبدل الحال فور نشر "سعد" لصور الحفل عبر حسابه الشخصي بـ"إنستجرام"، بعدما اكتشف متابعوه أن الفعالية كانت مقامة إلى جوار مقابر، ظهرت خلال لقطة رصدت خشبة المسرح من أعلى.

المغني أحمد سعدوانتقد عدد من المستخدمين إحياء الحفل إلى جوار المقابر، معربين عن استيائهم من هذا الوضع.

رئيس الجامعة يرد

وسط تصاعد ردود الفعل الغاضبة تجاه الصورة، حرص رئيس جامعة النهضة على إيضاح حقيقة الأمر، بحسب تصريحات نقلها عنه موقع "صدى البلد" المحلي.

وقال الدكتور حسام الملاحي، رئيس الجامعة، إن الجامعة اعتادت على تنظيم حفل سنوي ثابت منذ نشأتها قبل 18 عاماً، بمناسبة تخريج دفعة جديدة، في فعاليات أقيمت في نفس البقعة، التي كانت في الأساس مقابر.

واعتبر الملاحي أن أمر إحياء حفل غنائي إلى جانب المقابر ليس بجديد، واصفا الهجوم الذي تعرضت له جامعته بـ"الحملة الشرسة".

وأكد رئيس الجامعة أن مثل هذه الفعاليات لا تُقام إلا بموافقات الجهات الأمنية في المحافظة، منوهاً بأن هذه الفعاليات مجانية للخريجين وذويهم.